ميسي سيعرّض برشلونة للخطر أكثر من 50 عام لو بقي..!!

صرّح رئيس النادي الكتالوني خوان لابورتا، أن الإصرار على بقاء ليونيل ميسي في نادي برشلونة، كان من الممكن أن يعرّض النادي للخطر حوالي 50 عام القادمين.

وغادر ميسي “البرغوث” بعمر 34 سنة، نادي برشلونة بعد مسيرة نجاح كبيرة بسبب عدم القدرة على تحمل تكاليف العقد الجديد، للاعبين من الصف الأول بالدوري الإسباني، إلا أن بعض الشركات المانحة قد ساهمت بالاستثمار في الدوري الإسباني، ولكن بهذه المساهمة ستسبب خسارة بعض الحقوق التلفزيونية للنادي.

وقال خوان لابورتا: “لا أستطيع أن أخاطر بالنادي 50 عام بسبب قرار، وعمر نادي برشلونة أكثر من 100 عام، وهذا الاسم أكبر من كل شيء وفوق الجميع وفوق أفضل لاعب بالعالم، وسوف نشكر ميسي على كل ما قدمه للنادي”.

وأكمل لابورتا، أنه لا يوجد لنا خيار إما أن نفعل القرار الذي اتخذناه، أو نبقى على تجديد العقد الذي سوف يكلفنا تعريض النادي للخطر المحتم.

وكان ليونيل قد وافق على تجديد العقد لمدة 5 سنوات، وبراتب أقل وصل إلى نصف راتبه عن ما كان عليه، ومع ذلك لم يتدبر النادي تكاليفه وكان بحاجة لخفض أجور اللاعبين الآخرين كي يبقى ميسي، وقال لابورتا: أن ليونيل كان يريد البقاء وهذا شيء محبط، فكلّنا كان يريد من ليو البقاء في نادي برشلونة، وهو يعرف أنني أتمنى له النجاح في أي مكان.

تاريخ ميسي في برشلونة

كان هداف نادي برشونة اللاعب الأرجتيني ليونيل ميسي، الهداف التاريخي للنادي حيث سجّل 672 هدف، ومنح النادي 4 ألقاب بدوري أبطال أوروبا و10 ألقاب بالدوري الإسباني و7 ألقاب بكأس ملك إسبانيا، بالإضافة للرقم القياسي الكبير الذي أحرزه كأفضل لاعب بالعالم وهو 6 مرات.

ووصف لابورتا ليو، بأفضل لاعب بمسيرة برشلونة الذي ترك إرث كبير وقيّم للنادي، وكانت أفضل حقبة تاريخية للنادي هي فترة بقاء ليو به، مضيفاً أن فاتورة النادي انخفضت من 110% إلى 95% بعد خروج ليو.

وأضاف رئيس نادي برشلونة، أن يصبح النادي قادر على إبرام عقود مع لاعبين جدد مثل سيرجيو أغويرو ووممفيس ديباي وإيريك غارسيا وإمرسون، حيث أن هؤلاء سوف يأتون لبرشلونة بشروط خاصة للأجور، ومشكورين على ذلك.

وكثُرت الأقوايل بالآونة الأخيرة، حول إبرام النادي الفرنسي باريس سان جيرمان عقد مع ليو ميسي، بحسب وكالة BBC.