“فرح ستار” تصنيع أول سفينة سورية بخبرات وطنية.. في ميناء بانياس

أعلن اليوم عن تعويم السفينة “فرح ستار” وهي أول سفينة سورية تصنع بخبرات وطنية، وذلك في ميناء بانياس في محافظة طرطوس، وسط حضور رسمي وشعبي.

وأكّد القبطان خليل بهلوان في حديثه للصحافة أن السفينة فرح ستار صنعت بالكامل في ميناء بانياس، وأوضح أنّ التعويم جرى بعد انهاء العمليات الأساسية في البناء على اليابسة.

وأشار بهلوان أنّ تعويم السفينة وإنزالها إلى المياه، كان بواسطة مزلقين أيضاً من صناعة وطنية، وسيتم استكمال تركيب الأجهزة المعدات اللازمة للإبحار، بحسب الوكالة السورية.

فرح ستار أول سفينة سورية

ويبلغ طول السفينة “فرح ستار” 35 متر وبعرض يقارب 8 أمتار، وبحمولة تصل إلى 567 طن، وهي مزودة بمحركين، باستطاعة 750 خصان لكل محرك.

وتصل سرعة السفينة إلى 14 عقدة، ويمكنها أن تبحر لمدة تصل إلى شهر، بدون الحاجة للتزود بالوقود، وقادرة على تحميل 300 طن من الشير أو القمح أو ما يقارب 500 طن من الإسمنت.

وكان المحامي صفوان أبو سعدى، محافظ طرطوس من المشاركين في حفل تدشين السفينة، وصرّح أنّها مصنوعة بخبرات وطنية، بواسطة فريق من المختصين والعمال.

وأشار إلى الجهود الكبيرة التي بذلت، رغم الصعوبات، لإنجاز بناء السفينة، وأكّد أنه سيقدم الدعم الكافي ليتمكن فريق العمل، من صناعة سفن أكبر، لأن هذه الصناعة ترفد الاقتصاد السوري.

كما أشار عضو المكتب التنفيذي لاتحاد الحرفيين منر رمضان أنّ قدرة الصناعة السورية، تؤكد من خلال بناء هذه السفينة، أن مقدرة الشعب السوري كبيرة جداً.