البنك المركزي المصري يحسم عمولة السحب من الصراف الآلي

يعقد البنك المركزي المصري اجتماعاً اليوم للبت في قرار وقف حساب عمولات السحب النقدي من ماكينات الصراف الآلي ATM و سبع خدمات إلكترونية تقدم بالمجان.

ويأتي اجتماع البنك المركزي بحسب مصراوي للمرة السادسة على التوالي، بعد الانتهاء من الدراسة وقرب انتهاء المبادرة.

عمولات السحب النقدي

وكان المركزي المصري قد ألزم البنوك في شهر مارس /آذار 2020 إعفاء العملاء من عمولات السحب النقدي، وذلك بخطوة من الاجراءات الحترازية لجائحة كورونا في حينها.

وذلك لتحفيز المواطنين على تخفيف الزحام في البنوك، ولتقليل التعامل بالأوراق النقدية (الكاش).

وكان البنك المركزي قد أجرى تمديد لخمس مرات متتالية لهذه المبادرة منذ نهاية أيلول / سبتمبر 2020، التي من المقرر أن تنتهي حزيران / يونيو الحالي.

كما أوضح مصدر أنّ المركزي المصري يدرس استمرار العمل بوقف العمولات على بعض الخدمات الإلكتروني التي تخص التحويلات البنكية بالجنيه المصري.

وتتضمن أيضاً إصدار المحافظ الإلكترونية مجاناً، وإعفاء التحويلات بين حسابات الهاتف المحمول والحسابات المصرفية من العمولات.

بطاقات صرف المعاشات

كما يدرس المصرف المركزي المصري إمكانية متابعة العمل في إعفاء المواطنين من الرسوم والعمولات لعمليات السحب النقدي لبطاقات صرف المعاشات.

تعليمات من البنك المركزي

وبحسب مصادر مصرفية ترتقب البنوك المصرية صدور تعليمات البنك المركزي في البلاد لتدبير العملة للحجاج، وذلك باقتراب تأشيرات الحج، ومحاولات البنوك لضبط مواردها من النقد الأجنبي، والتي تأثرت مع بداية النزاع الروسي الأوكراني.

ويصدر المصرف المركزي في كل عام تعليمات للمصارف بحدود تدبير العملة للحجاج، وذلك لتمكين العملاء من استبدال الجنيه المصري إلى الدولار أو ريال سعودي.